التعاون مع المحتلّين في فلسطين: روابط القرى نموذجاً

دراسة للباحث حازم جمجوم عن محاولات الاحتلال اصطناع قيادات محليّة من خلال تجربة روابط القرى، والتي أفشلتها الانتفاضة التي اندلعت في 1981، تتوسّع في جملة المصالح والسياقات الصهيونية التي قادت إلى تصوّر حكمٍ ذاتي فلسطيني ودور الاستشراق الصهيوني في بلورة هذا التصوّر وتطبيقه.

يقدّم فارس جقمان خلفية تاريخية لروابط القرى، ويرصد تطوّر مشاريع "الحكم الذاتي"، محاججاً أنّه كان للفعل الفلسطيني دورٌ أساسي في تحديد شكل وطرح تلك المشاريع الاستعمارية، كما كان من شأن الانتفاضات الشعبية المتعدّدة إحباط مشاريع العمالة البنيوية.

هذا المقال هو الأوّل ضمن ملف بحثيّ متنوّع على باب الواد، بعنوان"التعاون مع المحتلّين في فلسطين: روابط القرى نموذجاً"، يقدّم فيه خالد عودة الله مجموعةً من الملاحظات والفرضيات كمقدّماتٍ يُمكنها أن تشكّل مدخلاً للبحث المنهجيّ في ظاهرة "التعاون مع المحتلّ". 

Subscribe to التعاون مع المحتلّين في فلسطين: روابط القرى نموذجاً